لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي

2024-03-16 18:38:14

لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي

 لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي، ومن هذا المنطلق رسالة إلى من ينبض قلبها بالحب والحنان، إلى صانعة الأنس والحياة، إلى كل أم تمارس أمومتها بكل تضحية وعطاء، إليك نقف وقفة حب وتقدير، ومهما أظهرنا لك من حبٍ، فلن نجد تكريمًا أعظم من تكريم الله سبحانه وتعالى لك، حيث قال:"وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا * وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا" {الإسراء:23 ـ 24}.
 

ما سبب اختيار الغرب 21 مارس عيدًا للأم؟

 
أمرنا الله سبحانه وتعالى بالبر والاحسان للأم فنحن مأمورين به طوال حياتها وحتى بعد مماتها، فهل يكفي تخصيص يوم واحد في السنة، لإظهار حبنا وتقديرنا لها وإظهار جميع معاني الحب والوفاء والامتنان لها؟ لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي.
 
خصص الغرب يوم 21 مارس يوم الأم العالمي، فما هو أصل عيد الأم؟ و ما سبب اختيار ذلك اليوم للتعبير عن حبهم وشكرهم لأمهاتهم، عن باقي أيام السنة.
 
 
وجد الأطباء والاستشاريين النفسيين أن المجتمع الغربي مقصر في حق الأم، فعند بلوغ الشاب أو الفتاة 18 عام، يصبحوا أشخاص مستقلين وبالغين قانونيًا مسؤولين عن تصرفاتهم، بل وفي أغلب الأوقات يرغب الأولاد في الرحيل عن بيوت أهلهم للشعور بالاستقلالية.
 
 يساهم استقلال الأبناء في منازل خاصة بهم بعيدًا عن آبائهم وأمهاتهم في انقطاع روابط الود والحب بين الأبناء ووالديهم، بل و قد ينسون أمهاتهم ولا يقدمون لهم الرعاية خاصة عندما يكبرون في العمر، ولا يبروهم أو يحسنوا إليهم، لذلك خصص الغرب يوماً في السنة وأسموه عيد الأم، ليذكروا الأبناء بأمهاتهم لكي يودونهم و يحاولوا رد شيئًا من حقهن.
 
ولكن ماذا يغني عن هؤلاء الأمهات بيوم في السنة، وباقي الأيام مهملات؟ الاحتفال بهذه الطريقة لا يعطي الأم حقها ولا يعبر عن مدى تقديرنا لها، لذلك لا تنتظر عيد الأم  لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي.
 

كيف كرم الإسلام الأم؟

 
الشريعة الإسلامية حققت بالفعل شعارنا وهو لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي، وقد أوجبت علينا تكريم الأم وبرها في كل وقت في حياتها وحتى بعد مماتها، وليس لنا حاجة لتخصيص يوم من العام لتكريم الأم، فنحن أحق بتكريم الأم منهم، بل و أحق بكل فضيلة منهم، ولكن بطريقتنا نحن كمسلمين التي تقوم على بر الوالدين كما أمر الله، وقال الله تعالى: (أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ) سورة لقمان آية 14.

تكريم الرسول  -- للأم:

 

لقد نالت الأم الحظ الوافر من الأمر بحسن صحبتها، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: جاء رجل إلى رسول الله -ﷺ-، فقال: يَا رَسُول اللهِ، مَنْ أَحَقُّ النَّاسِ بِحُسْنِ صَحَابَتِي؟ قَالَ: «أُمُّكَ»، قَالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قَالَ: «ثُمَّ أُمُّكَ»، قَالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قَالَ: «ثُمَّ أُمُّكَ»، قَالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قَالَ: «ثُمَّ أَبُوكَ».
 
وسبب تقديم الأم على الأب هي كثرة تعبها وشفقتها، وخدمتها، ومعاناة المشاق في حملها، ثم وضعها، ثم إرضاعها، ثم تربيتها و خدمتها وتمريضها وغير ذلك، لذلك تعبيرك عن حبك لأمك غير مرتبط بيوم أو معاد، لا تنتظر عيد الأم  لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي.

 

بعض الأبناء نجدهم يقدموا لأمهاتهم الهدايا المادية وبعدها تجدهم يجرحونها بمعاملتهم وكلماتهم القاسية، ظنًا منهم أنهم عندما يكبرون على أماتهم، فأصبحوا بذلك أشخاص مستقلين ذو شأن في المجتمع، وينسون أنها هي التي صنعت منهم هؤلاء الرجال.
 

كيف تعبر عن حبك لأمك كل يوم:

 
قبل أن تذهب وتحتار في ماذا سأقدم لأمي في عيد الأم، قوم لسانك في معاملتك معها وفي رحمتك بها، حيث يمكنك أن توجه لها رسالة حب وتقدير وامتنان لها، تعبر فيها عن شكرك لها  على تضحياتها وصبرها، وستكون هذه أعظم هدية بالنسبة لها، قل لها سامحني يا أمي على كل أمر بدر مني ولم يرضيك، فإني أريد رضاك بعد رضا الله سبحانه وتعالى.
 
 
لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي،  واعلم أن الهدية بقيمتها المعنوية وليست بقيمتها المادية فقط، فالكل منا ينظر إلى الجانب المادي فقط ولا يعلم أن الاهتمام بالجانب المعنوي أكثر تأثيرًا من الجانب المادي، لأن أمهاتنا تحتاج إلى الكلمة الطيبة والمعاملة الكريمة مثلها مثلنا ونحن صغار كنا نريد المحبة والاهتمام.
 

اختيار طريقة مناسبة للتعبير عن حبك لأمك:

 
اختر الطريقة التي تشعر أنها  تسعد أمك وترضيها، بحيث لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي. حيث يمكنك قضاء وقتٍ ممتعٍ معها، خصص وقتًا للتحدث معها، والقيام بأنشطةٍ مشتركةٍ تُحبّها، يمكنك مساعدتها في بعض الأعمال المنزلية دون انتظار طلبها.
 
لا مانع من تقديم الهدايا في أي وقت، فليس شرطًا أن تكون الهدايا باهظة الثمن، فأفضل طريقةٍ للتعبير عن حبك لأمك هي أن تكون صادق في مشاعركِ، لا تنتظر مناسبةً خاصةً، لأن الأفعال أصدق من الكلمات.

تأثير احتفالات عيد الأم على الأيتام:

 
من فقد أمه فقد الحب والحنان والشعور بالأمان، فعندما يأتي على هؤلاء الأطفال عيد الأم  تجدهم يتألمون ويتجدد جروحهم بسبب خسارتهم نهر العطاء وباب الرزق والدعوات التي فتحها الله تعالى بوجود الأمهات، ولذلك يتذكرون لوعة الشوق وحرقة الفراق.
 
ومع قدوم عيد الأم كل عام يتجدد شعور فقد الأم ويذكرهم بفقدانهم لأمهاتهم، ويزيد هذا الشعور، مع سماعهم تعبير الآخرين عن مشاعرهم تجاه أمهاتهم، بل وقد يشعر هؤلاء الأطفال الذين فقدوا أمهاتهم بالغيرة من الأطفال الذين يحتفلون بأمهاتهم، خاصةً إذا كان فقدانهم للأم حديثًا، وما يزيد مشاعرهم السلبية هي مشاركتهم في احتفالات عيد الأم في المدارس أو في الجامعات بدون أمهاتهم.
 
ولدعم الأيتام في هذا اليوم "عيد الأم" علينا بمشاركة هؤلاء الأطفال ذكريات جميلة عن أمهاتهم وتوضيح طرق بر الأم حتى بعد موتها، واخبارهم أن لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي في الجنة والحديث عن فضائلها ومكانتها في قلوبهم، ومساعدتهم على التعبير عن مشاعرهم بحرية، سواءً بالكتابة أو الرسم، كما يمكن قضاء الوقت معهم في أنشطة إيجابية تُبعدهم عن مشاعر الحزن، مثل الألعاب أو الرياضة أو الرسم.
كيف تبر الأم بعد موتها
بر الأم و إكرامها والإحسان إليها واجب شرعي على كل مسلم في كل وقت وكل حين،لا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي، سواء كان ذلك حال حياتها كما سبق وأن ذكرنا في الفقرات السابقة، أو بعد وفاتها، فكيف تبر أمك بعد وفاتها؟
 
صور بر الأم بعد موتها كما لو كانت على قيد الحياة، فقد جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له: ‏يا رسول الله هل بقى على من بر أبوي شيء أبرهما به بعد موتهما؟ قال: "نعم: الصلاة ‏عليهما، والاستغفار لهما، وإنفاذ عهدهما من بعدهما، وصلة الرحم التي لا توصل إلا بهما، ‏وإكرام صديقهما" رواه أبو داود.
 ‏
ومن أوجه بر الأم بعد موت الأم و أفضل الأعمال التي يمكن القيام بها لبر الأم والأب بعد موتهما هي الصلاة عليهما والاستغفار لهما والصدقة عنهما، وإذا كان على الأم أو الأب دينٌ لله تعالى ولعباده، فيجب علينا رده.
 
أما إذا كانت الأم قد أوصت بوصيةٍ شرعية، فيجب على الابن تنفيذها، والحفاظ على صلة رحمها، وذلك بزيارة أقاربها والاهتمام بهم.
دور الأم في تعزيز الصحة النفسية للأبناء
تلعب الأم دورًا محوريًا في تعزيز الصحة النفسية لأبنائها، فهي الوحيدة التي تعلم ما هي احتياجات الطفل الأساسية؟ فلا شك أنها مصدر الحب والأمان والدعم للأبناء ويظهر هذا الدور في:
1. توفير بيئة آمنة لأبنائها، فالأم هي مصدر الأمان الأول للطفل، فهي التي تُشعره بالحب والقبول، وتُوفّر له بيئة آمنة لكي يعبر عن مشاعره واحتياجاته دون خوف.
 
2. تساعد الأم الطفل في فهم مشاعره وفهم مشاعر الآخرين، مما يُساعده على بناء علاقات إيجابية مع الآخرين.
 
3.تُساعد الأم أطفالها على تعزيز ثقتهم بأنفسهم، و تُشجّيعهم على تنمية مهاراتهم وقدراتهم، وتُساعدهم على اكتشاف نقاط قوتهم وتُساعدهم على التعامل مع الفشل بطريقة إيجابية.
 
4. تعليم مهارات حلّ المشكلات، تُساعد الأم أطفالها على تعلّم مهارات حلّ المشكلات، وذلك من خلال تشجيعهم على التفكير وحلّ مشاكلهم بأنفسهم، وتدعمهم في مواجهة المشكلات وإيجاد حلول مناسبة لها.
 
5. غرس القيم الإيجابية، فهي تُعلّم الأم أطفالها القيم الإيجابية، مثل الصدق والأمانة والاحترام، وتُشجّعهم على اتّخاذ القرارات الصحيحة.
 
6. توفير الدعم العاطفي، حيث تُصغي الأم باهتمام لأطفالها، وتُساعدهم على التعبير عن مشاعرهم، و تُقدّم الهم الدعم العاطفي وتعلمهم التعامل الصحيح مع مشاعرهم السلبية.
دور الأم في التربية، تعزيز الصحة النفسية للأبناء لا ينحصر في هذه النقاط فقط، بل هناك العديد من الطرق التي يمكن للأم من خلالها تعزيز الصحة النفسية لأبنائها، فشرًا لكل أم هي دعم نفسي ومعنوي لأبنائها، فلا تنتظرعيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي.
 
في النهاية، نوجه رسالة شكر وامتنان لكل أم، نريد أن نهدي خلالها باقة حب وتقدير واحترام لكل أم، بعبارات نابعة من أعماق قلوبنا، فبرغم ما نريد قوله لها إلا أنه قليل عن مشاعر حبنا تجاهها، آلاف العبارات لا يمكنها وصف تضحياتها وعطائها، فلا تنتظر عيد الأم لتعبر لها عن حبك! كل يوم هو عيدك يا أمي. 

 

141

تهتم الأكاديمية الدولية لتطوير الذات بتقديم التدريب والاستشارات النفسية والأسرية عبر الإنترنت، وتتميز بمنهج علمي متكامل في مجالات الصحة النفسية والإرشاد الأسري، وعلاج سلوكي للإدمان، والتنمية البشرية، وتطوير الذات واللايف كوتشينج. كما توفر الأكاديمية دبلومات متخصصة في إعداد المدربين المحترفين TOT وتحليل الشخصية ولغة الجسد وأنماط الشخصية وعلم قراءة الوجوه والفراسة. وتقدم الأكاديمية خدمات مجانية لجميع الفئات والأعمار في الوطن العربي. يمكن لدينا مزيد من المعلومات عن خدماتنا وبرامجنا، يمكنك الاطلاع على المزيد من المعلومات على صفحات مقالاتنا. اقرأ المزيد.